نشأة المعهد

 يعتبر معهد الجيزة العالي للهندسة و التكنولوجيا من المعاهد الرائدة في مجال التعليم العالي الهندسي ، حيث أنشئ المعهد سنة 2007 طبقاً لقانون جمهورية مصر العربية رقم (52) لسنة (1970) بناء علي القرار الوزاري رقم (2521) بتاريخ (13/9/2007) و الذي تم منحه إلي جمعية مستقبل مصر للعلوم و التكنولوجيا و التنمية ببدء الدراسة إعتباراً من العام الجامعي (2007/2008) في تخصصات الهندسة الصناعية و الكيمائية و المواد.

 

و حرصاً من مجلس إدارة الجمعية و كذلك مجلس إدارة المعهد علي تقديم أفضل التخصصات في مجال الخدمات التعليمية الهندسية فقد عملنا جاهدين علي تحقيق ذلك ، و كان نتيجة ذلك صدور القرار الوزاري رقم (3856) بتاريخ (3/2/2008) بتغيير تخصصات المعهد إلي الهندسة المعمارية و الصناعية و الإتصالات و الإلكترونيات و في عام 2009 حصل المعهد علي القرار الوزاري رقم (3899) بتاريخ (28/12/2009) بالتعديل النهائي لتخصصات المعهد لتكون (الهندسة المدنية – الهندسة المعمارية – هندسة الإتصالات و الإلكترونيات).

 

و في عام 2012 صدر القرار الوزاري رقم (1903) بتاريخ (27/6/2012) بتعديل إسم المعهد من المعهد العالي للهندسة و التكنولوجيا بالجيزة إلي معهد الجيزة العالي للهندسة و التكنولوجيا.

 

و منذ بداية العام الدراسي (2011/2012) إنتقلت إدارة المعهد إلي العمل علي التركيز في التخصصات المستهدفه للرقي بمستوي خريجي المعهد في مجالات الأعمال الهندسية ، و بدأت مرحلة معادلة درجة البكالوريوس التي يمنحها المعهد من المجلس الأعلي للجامعات ، و بالفعل حصل المعهد علي معادلة درجة البكالوريوس التي يمنحها في تخصصاته بدرجة البكالوريوس التي تمنحها الجامعات المصرية الخاضعة لقانون تنظيم المعاهد رقم (49) لسنة (1972) ، و ذلك بصدور قرار رئيس المجلس الأعلي للجامعات رقم (199) بتاريخ 29/7/2012 بالموافقة علي ذلك.

 

وبعد ذلك تابعت إدارة المعهد جهودها في دعم العملية التعليمية حرصاً منها علي تخريج جيلاً من المهندسين الذين يتواكبوا مع إحتياجات سوق العمل المحلي و الإقليمي ، و ذلك من خلال توفير بيئة تعليمية و أكاديمية مناسبه لطلاب المعهد من خلال توفير أعضاء هيئة التدريس الأكفاء و تطوير و توفيرالمعامل الهندسية الحديثة و كذلك تطوير قاعات التدريس و إستخدام الوسائل الحديثة و كذلك توفير أنظمة ألية و إالكترونية لمتابعة شئون الطلاب و قد كانت نتيجة ذلك حصول المعهد علي تقييم لجنة قطاع المعاهد الصناعية و الهندسية بقطاع التعليم الخاص لعام (2013) كواحد من أفضل خمسة معاهد هندسية علي مستوي جمهورية مصر العربية.

 

وفي عام (2016) تم تجديد معادلة درجة البكالوريوس التي يمنحها المعهد في تخصصاته (الهندسة المدنية – الهندسة المعمارية – هندسة الإتصالات و الإلكترونيات) بدرجة البكالوريوس التي تمنحها الجامعات المصرية الخاضعة لقانون تنظيم المعاهد رقم (49) لسنة (1972) ، و ذلك بصدور قرار رئيس المجلس الأعلي للجامعات رقم (90 و 91) بتاريخ 28/6/2016 بالموافقة علي ذلك. حتي العام الدراسي 2020/2021.

 

في بداية عام (2015/2016) كلف مجلس إدارة المعهد السيد الأستاذ الدكتور / عميد المعهد السابق بتشكيل فريق عمل لوضع خطة تطوير المعهد علي مدار الخمس سنوات بداية من عام 2015/2016 كما أقر مجلس إدارة المعهد بإعادة تكليف السيد الأستاذ الدكتور / خالد سليم فجال بصفته العميد الحالي للمعهد للعام الدراسي 2016/2017 بمراجعة و تطوير خطة تطوير المعهد و كذلك إعادة تشكيل فريق العمل بالخطة لكي تشمل ما تم من أعمال و كذلك أن تشمل كافة مجالات التطوير في شتى الجوانب الأكاديمية و الإدارية و التكنولوجية لكي تواكب متطلبات تطوير عملية التعليم و التعلم ، و كذلك مواكبة إحتياجات سوق العمل بالدولة و خارجها.